samedi 27 février 2021

واجب الذاكرة


 واجب الذاكرة

" لقد جف حبر التمني فليكتب القدر ما يشاء"
كانت هذه آخر تدوينة للراحلة حياة، اللتي آغتالتها أيادي الغدر للبحرية الملكية الصهيونية وهي تحاولُ الفرار من جحيم أمير المجرمين على متن قارب الموت من بين ملايين ضحايا النظام الهمجي٠
أما آن الأوان لأن تثور أيها الشعب المقهور لتسرجع إنسانيتك !؟

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire