dimanche 16 mai 2021

Rachel CORRIE


 #Rachel_Corrie

Militant pour la paix
غاشال كوغي،
مناضلة أمريكية من أجل السلام، قتلتها جرافة صهيونية سنة 2003، وهي تُحاول آعتراض طريقها لمنعها من تدمير بيوت الآمنين٠لم تكن غاشال مسلمة ولا عربية لتضحي بحياتها وهي في زهرة العمر، بل كانت فقط إنسانة دات مبادئ شريفة وتكره الضلم أينما كان، هكذا نشأت وترعرعت غاشال كعديدٍ من الأحرار في كل مكان، بغض النظر عن هويتهم أو عقيدتهم بما فيهم يهود يناضلون إلى جانب الفلسطينيين ضد الكيان الغاشم٠
كما أن هناك على الضفة الأخرى، أشخاصٌ من طينة بئيسة، آختارت طريق الضلال والبؤس، وعلى رأسهن أميرهن " رعن سيس "، الذي ضن بتطبيعه وخيانته الخفية و العلنية، أنه سيكسب عطف وحماية أسياده، بينما يجهل أو يتجاهل، أن كل ما يمكن أن يحصل عليه، حُبّاً أقلَّ من حُبهِم لكلابهِم اللتي تسمو عنه بكثير٠

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire