mercredi 15 décembre 2021

دار الخبر


#دار_الخبر بوق من أبواق المخابرات, كان من الأجدر به أن يُسمى بدار الخرء. بينما يقيم بأمريكا، يُروج أكاذيب ودعاية العصابة الملكية، ومن أغربها مؤخراً، أن إسبانيا والمجموعة الأروبية اللتي هي عضو في حلف الناتو، ترتعش أمام القوات الملكية، وأن المهلكة اللتي يقتات رعاياها في القمامة، قريباً ستضمن الأمن الغدائي العالمي مما يزعج أمريكا٠٠٠ ! هههه . والله يلعن اللي ما يحشم.

Aucun commentaire:

Enregistrer un commentaire